عاجل: السعودية تُعيد القبضة على النفط..وزيادة إنتاجها مطروحة لتعويض غياب روسيا

السعودية تُعيد القبضة على النفط

أسعار النفط انخفضت بعد صدور التقرير الذي كشف استعداد المملكة السعودية إلى زيادة إنتاج النفط الخام، حيث أن إنتاج روسيا انخفض بشكل كبير بعد العقوبات التي اتخذها الاتحاد الأوروبي.

ونتغرفة على ما ذكرته صحيفة فاينانشيال تايمز نقلاً عن بعض مصادرها عبرموقع فوركس صح، حيث أنها ذكرت أن المملكة السعودية على دراية تامة من مخاطر نقص الإمدادات، لأنه ليس من صالحها عدم السيطرة على أسعار النفط”.

حيث أن أسعار النفط انخفضت اليوم في صباح ساعات التداول الآسيوية، كما أن العقود الآجلة لخام برنت تراجعت بنسبة بدئت من 1.68٪ إلى 114.34 دولار للبرميل الواحد، وكذلك انخفضت العقود الآجلة للخام الأمريكي من 1.87% إلى 113.10 دولار للبرميل الواحد.

الاتحاد الأوروبي يقاطع روسيا

 زعماء الإتحاد الأوروبي اتفقوا يوم الاثنين الماضي على القيام بحظر 90% من الخام الروسي مع حلول نهاية العام الحالي، وهذا يعتبر جزء من مجموعة العقوبات الستة التي فرضتها الكتلة على روسيا منذ بداية غزوها أوكرانيا، وهذا ما أدى في البداية إلى ارتفاع سعر النفط.

الزعيم العالمي يدير الظهر لواشنطن

كما ذكرت مصادر لـ “فاينانشيال تايمز” بأن المملكة السعودية والتي تعتبر الزعيم الفعلي لأوبك، لم تمر بأي نقص حقيقي داخل أسواق النفط، كما أنها تجاهلت إلى الآن العديد من الضغوطات من قبل واشنطن من أجل تسريع الزيادات في الإنتاج مع الارتفاعات في أسعار النفط هذا العام.

ولكن من الممكن أن يتغير هذا الوضع مع إعادة فتح جميع الاقتصادات على مستوى العالم بعد التعافي من وباء كورونا، حيث أن هذا يؤدي إلى الزيادة في الطلب على النفط الخام، والذي يشمل الصين التي تعتبر من أكبر دول العالم في استيراد النفط، حيث أن معظم المدن الكبرى بدأت في التخفيف من القيود مع التراجع في حالات كورونا اليومية.

تداول الأن مع أفضل شركات تداول موثوقة في السعودية

p 22911k4e31

السعودية تلقي عظمة للغرب

كما كتب مات سيمبسو محلل السوق في منصة التداول سيتي إندكس والتي يقع مقرها في المملكة المتحدة في ملاحظة له بعد الأخبار، بالرغم من أن هذا ليس وعدًا صريحًا لكن المملكة السعودية على ما أظن أنها ألقت بعظمة إلى الغرب.

كما أضاف بأن القادة الغربيون سوف يستقبلون هذا الأمر بتلهف وإيجابية كبيرة نظرًا لأن التضخم وتوقعاته تظل مرتفعة للغاية، وقد تحاول البنوك المركزية القيام برفع أسعار الفائدة على مخاطر دفع الاقتصاد الخاص بها إلى الركود.

حيث أن تقرير فاينانشيال تايمز يأتي يوم الخميس قبل الاجتماع الشهري لتحالف أوبك، والتي تعتبر وروسيا جزء منه، حيث أن وروسيا تُعد ثاني أكبر مصدر للنفط في العالم بعد السعودية.

أوبك تنظر أمر روسيا

في نفس التوقيت يدرس البعض من أعضاء أوبك + ما إن كانوا سيعملون على تعليق روسيا من صفقة إنتاج النفط، وهذا على حسب ما ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال، بالنقل عن مندوبين لم تذكر أوبك اسمائهم، كما أفادت بعض التقارير بأن مندوبي أوبك يعيشون حالة من القلق بخصوص الضغط الاقتصادي الذي يتزايد على روسيا والقدرات الخاصة بها نحو ضخ الكثير من النفط الخام لأجل تهدئة الأسعار المرتفعة.

روسيا تفكر في صفقة مع أوبك

كما نشرت بلومبرج خبر يفيد بأن روسيا من الممكن أن توافق على تعويض أوبك+، وهذا يرجع إلى انخفاض إنتاجها الحالي من النفط بسبب العقوبات، وبالفعل تمت الموافقة على تعويض الإنتاج الروسي بالتدريج، إلا أنه لا يوجد أي ضمانات حول الموافقة الكاملة على ذلك، وهذا علي حسب بعض المصادر المطلعة في أوبك بلومبرج.

المصدر

لدينا تاريخ طويل في إدارة الشركات والمؤسسات فيما يخص المخاطر المالية، ونعمل على تقييم أداء المحافظ المالية وزيادة الاستثمارات، أحلامك الاستثمارية معنا تصبح حقيقة .

السابق
عاجل: تراجع جماعي للدولار وعوائد السندات..والذهب ينطلق صعودًا
التالي
عاجل: الأسواق تتحول لهبوط مفاجئ.. الجميع يسقط إلا النفط والدولار

اترك تعليقاً