ما هو الفرق بين الأسهم والسندات وأذون الخزانة ؟

الفرق بين الأسهم والسندات

الفرق بين الأسهم والسندات وأذونات الخزانة كبير، فالأسهم تعد ورقة تدل على ملكيتك لحصة من الشركة، بينما السندات والأذونات تعد ورقة دين على الشركات بسبب اقتراض مبلغ من المال منك مقابل شرائها .

ولكل نوع منهم عوائد مختلفة في الاستثمار، لذلك إذا كنت في حيرة في تحديد نوع استثمارك، تابع معنا هذا المقال وستتعرف على أبرز الفروقات بينهم، وكيف تقوم بتنويع محفظتك الاستثمارية لتجنب المخاطر.

تواصل معنا

ما هي الأسهم ؟

قبل عرض الفرق بين الأسهم والسندات وأذونات الخزانة، سنوضح لك تعريفا مختصرا لكلا منهم، فالأسهم عبارة عن حصة من إحدى الشركات المساهمة يتم إصدارها للجميع، ويمكنك تداول الأسهم والقيام بعمليات البيع والشراء لها عند طرحها في سوق الأوراق المالية، ومن أهم مميزاتها أنها توفر لك حق الحصول على جزء من الأرباح التي تحققها الشركة.

يوجد نوعان من الأسهم، النوع الأول وهو الأسهم العادية، وهي التي يتم إصدارها لجميع المتداولين، ويحق لحاملها أن يشارك في انتخاب مجلس الإدارة الخاص بالشركة، وتكون أرباحها غير ثابتة، وأكثر مخاطرة في حالة تعرض الشركة للإفلاس.

النوع الثاني وهو الأسهم الممتاز، ولا يحق لحاملها المشاركة في التصويت لانتخابات مجلس الإدارة، ولكنها أكثر استقرارا في توزيع الأرباح بشكل مستمر، وأكثر أمانا إذا حدث تصفية للشركة؛ حيث يحصل حاملو الأسهم الممتازة على قيمة ما يمتلكون من أسهم.

ما هي أنواع الأسهم ؟

يوجد أنواع متعددة للأسهم تتم تصنيفها حسب عدة معايير:

  • الأفضلية: وتنقسم إلى أسهم عادية، وأسهم مميزة .
  • رأس المال: يوجد أسهما تبلغ قيمتها السوقية أكثر من عشرة مليارات دولار وهي ذات رأس المال الكبير، أما الأقل من ذلك وحتى 2 مليار تصنف بأنها أسهم رأس المال المتوسط، والأقل من ذلك رأس مال صغير.
  • يوجد أيضا أسهم القيمة التي تعد شركاتها أكثر ربحية، وأسهم النمو المرتبطة بالمضاربات بشكل كبير.

ما هي السندات ؟

تعد السندات شكلا من أشكال الديون المستحقة على الشركة المصدرة لها، وعند شرائك للسند تصبح الشركة ملزمة بدفع قيمة الأموال التي تستثمرها مع العائد الذي تحصل عليه في موعد الاستحقاق المحدد مسبقا، وتسعى المنظمات إلى إصدارها بشكل مستمر وتزيد مدة الاستثمار بها لأكثر من عام.

ما هي تصنيفات السندات أو تقييم السندات ؟

يوجد العديد من أنواع السندات، ويمكن تصنيفها كالتالي:

  • فترة الاستحقاق:

هناك سندات قصيرة الأجل وهي التي تقل عن خمس سنوات، ومتوسطة الأجل تمتد لعشر سنوات، وطويلة الأجل التي تصل مدة الاستثمار بها لأكثر من عشر سنوات.

  • قابلية الاستحقاق:

يمكنك استرداد بعض أنواع السندات قبل الموعد المحدد للاستحقاق، حسب الشروط الموضوعة مسبقا.

  • تحولها لأسهم:

يمكن أن تتحول بعض السندات إلى أسهم في حالة موافقتك على هذا، وكما تنص شروط الإصدار.

  • العائد:

يوجد سندات ذات عائد دوري مستمر ويكون ثابتا، وهناك نوع آخر متغير، ويوجد سندات لا عائد لها، وفي هذه الحالة يتم إصدارها بسعر أقل من قيمتها الاسمية، على أن يحصل حاملها على القيمة الاسمية عند وقت الاستحقاق.

  • الضمان:

السندات المضمونة هي التي يتم إصدارها من خلال رهن أصول محددة ومعروفة مقابل طرحها، ويكون لحاملها الحق في الحصول على قيمة ما دفعه عند التصفية، على العكس في السند غير المضمون الذي لا يحتاج إلى رهن أصول عينية.

ما هي أذون الخزانة ؟

تشبه أذونات الخزانة السندات، فهي أيضا من أشكال الاقتراض ولكن أهم ما يميزها عن السندات أنها قصيرة الأجل، فهي تتيح لك استحقاقها في فترة تتراوح من ثلاثة أشهر وحتى 12 شهرا، ولا يوجد له عائد محدد؛ حيث يتم بيعها بسعر يقل عن قيمتها الاسمية ويعد هذا الفرق هو العائد للأشخاص الراغبين في استثمار أموالهم فيها.

بعد التعرف على شرح مختصر وشامل لكلا من الأسهم، والسندات، وأذونات الخزانة، سنوضح في الفقرة التالية الفرق بين الأسهم والسندات ومقارنة شاملة لجميع الأوراق المالية التي عرضناها.

أبرز الاختلافات بين الأسهم والسندات :

الفرق بين الأسهم والسندات كبير فكلا منهم نوع مختلف من الأوراق المالية، الاتفاق الوحيد بينهم أن كلا منهم يمكن تداوله في سوق الأوراق المالية المخصص له، أما الاختلافات تتمثل في:

عند شرائك للأسهم فأنت أصبحت شريكا في جزء من حصة الشركة، عكس السندات فهي عبارة عند مبلغ قمت بإقراضه لها لفترة محددة وليس لديك أي أحقية في الشركة.

يحق لحاملي الأسهم المشاركة في تصويت الانتخابات على تعيين مجلس إدارة الشركة، عكس حاملي السندات. عند امتلاكك للأسهم يكون لك الحق في الحصول على جزء من أي أرباح تقوم الشركة بتوزيعها، على العكس في السندات فمن خلالها تحصل على فائدة ثابتة محددة مسبقا، على أن تستردها في وقت الاستحقاق بقيمتها الاسمية.

إذا تعرضت الشركة للتصفية، سيحصل حامل الأسهم على أمواله بعد أن تسدد الشركة جميع التزاماتها وديونها، عكس حاملي السندات والذي يكون لهم الأولوية في الحصول على أموالهم. قيمة السهم متغيرة حسب حركة الأسواق المالية، بينما قيمة السندات تبقى ثابتة.

ما هي مقارنة الأوراق المالية الثلاثة ؟

يمكن عرض الفرق بين الأسهم والسندات وأذون الخزانة حسب عدة معايير كما يلي:

  • نوع الورقة:

تعد الأسهم نوعا من الأوراق المالية التي تعطي لصاحبها ملكية داخل شركاتها (ورقة ملكية)، بينما الأذونات والسندات يعتبران (أوراق دين) فهي عبارة عن مال تقوم بإقراضه للشركات التي تصدرها.

  • فترة الاستحقاق:

لا يوجد تاريخ محدد لاستحقاق الأسهم، فهي ترتبط بعمليات البيع والشراء التي تقوم بها في أي وقت. الأذونات يكون تاريخ استحقاقها بعد أقل من عام، والسندات تبدأ من عامين وتصل إلى عشرين عاما.

  • الربحية:

حاملو الأسهم يمكنهم تحقيق الربح من خلال أسعار تغيير سعر السهم أثناء التداول، أو عن طريق التوزيعات التي تقوم بها الشركات.

أما حاملو الأذونات والسندات تكون أرباحهم عبارة عن فائدة محددة يتم صرفها في مواعيد معينة بشكل دوري، والحصول على قيمتهم الاسمية عند الاستحقاق.

  • أولوية السداد:

يحصل حامل الأسهم على نصيبه من الشركة في حال التصفية بعد أن تنتهي من ديونها، والتزاماتها، على عكس السندات فهم لهم الأولوية، وفي حالة أذون الخزانة يكون هناك ضمان حكومي للمستثمرين.

أفضل شركات تداول الأسهم والسندات عبر الإنترنت ؟

بعد عرض الفرق بين الأسهم والسندات وأذون الخزانة، يمكننا القول بأن جميعهم يمكن تداوله من خلال منصات التداول عبر الإنترنت بواسطة العديد من شركات الوساطة التي توفر العديد من المميزات والأدوات التي تساعدك في عملية التداول بشكل صحيح.

يوجد مجموعة متنوعة من شركات التداول الحاصلة على التراخيص اللازمة من أكبر الهيئات المختصة بالرقابة المالية، لذلك تعد أكثر ثقة وأمانا للمستثمرين، ومن أبرز تلك الشركات:

  1. تقييم شركة Evest .
  2. تقييم شركة Exness .
  3. تقييم شركة XTB .
  4. تقييم شركة AvaTrade .
  5. تقييم شركة etoro .
  6. تقييم اكسيا .

ما هو سوق السندات والأسهم ؟

يتمثل الفرق بين الأسهم والسندات أن الأسهم لديها منصة تداول تعرف باسم البورصة، يتم بداخلها عمليات البيع والشراء عكس سوق السندات.

سوق تداول السندات :

يعرف بسوق الائتمان أو الدين، وتتم فيها عمليات التداول الخاصة بالسندات التي تصدرها الحكومة أو الشركات، ويتم طرحها بشكل أولي في الأسواق الأولية، وتنتقل بعد ذلك للسوق الثانوي، ويتميز هذا السوق بسيولته المرتفعة عكس أسواق الأسهم.

سوق تداول الأسهم :

يمثل منصة كبيرة تسمح بإجراء صفقات بيع أو شراء أسهم الشركات المدرجة بداخله، عن طريق شركات تداول الأسهم عبر الإنترنت، ويوفر لك زيادة النمو في أرباحك عند ارتفاع أسعارها.

ما الفرق بين السندات وأذون الخزانة ؟

تعد كلا من أذونات الخزانة والسندات إحدى أدوات الدين، التي تعتمد على حصول الشركات أو الحكومات المصدرة لها على ثمنها لمدة معينة، وتحصل في تلك الفترة على أرباح محددة بشكل مستمر .

ويتمثل الفرق بينهم في مدة الاستحقاق، فالسندات يكون الاستثمار فيها طويل الأجل يبدأ من عامين ويصل إلى عشرين عام، بينما الأذونات تكون قصيرة الأجل بمدة تمتد من ثلاثة أشهر وتصل إلى عام واحد.

ما هي أبرز مخاطر الأسهم والسندات ؟

جميع أنواع الاستثمار تتميز بالمخاطرة، ولكنها تتباين في نسبة المخاطرة بين مرتفعة ومتوسطة، وفي جميع الأحوال فإن المخاطرة العالية تمنحك أرباحا كثيرة .

وذلك في حال تمكنك من دراسة الاستثمار جيدا حتى لا تتعرض لخسائر كبيرة، ويتمثل الفرق بين الأسهم والسندات من حيث المخاطرة في كون الأسهم أعلى خطورة من السندات، ويمكن تحديد أبرز المخاطر التي تؤثر على كلا منهم كما يلي:

  • مخاطر الأسهم تتمثل في التغيرات الجيوسياسية، وقلة السيولة، والأوضاع الاقتصادية التي تتغير بوتيرة سريعة، والتي تؤثر في نتائج أعمال لشركات، ويبدأ السهم بالتحرك صعودا وهبوطا حسب تلك النتائج.
  • مخاطر السندات تتمثل في أسعار الفائدة، فارتفاعها يؤدي إلى انخفاضات في سعر السندات، بالإضافة إلى مخاطر التضخم، والتصنيف.

ما هي تقييمات السندات وكيفية الاستفادة منها ؟

يوجد مجموعة من الوكالات المختصة بتصنيف السندات حسب المخاطرة، ويعني بها مدى قدرتها على دفع الفائدة المحددة، وإعادة استردادها بعد انتهاء المدة، ويساعدك هذا التصنيف في اختيار نوع الاستثمار الذي ترغب فيه .

ومن هذه الوكالات: ستاندر آند بورز S&P، وموديز Moody’s، وفيتش Fitch، وتعد التصنيفات من AAA وحتى BBB مرتبطة بالسندات عالية الجودة الأفضل للاستثمار، والدرجات الأقل من BBB تعد غير استثمارية فهي أقرب للمضاربات، وتصنيف CCC عالي المخاطرة.

ما الأفضل من حيث الاستثمار الأسهم أم السندات ؟

يتمثل الفرق بين الأسهم والسندات من حيث الاستثمار في العائد الذي يحققه كل نوع، فالأسهم كما أشرنا مسبقا يكون العائد الخاص بها أكثر ارتفاعا مقارنة بعوائد السندات .

وذلك بسبب المخاطرة المرتفعة في أسواق الأسهم بشكل عام، لذلك عند اختيار الأفضل لا بد من أن تحدد الهدف من هذا الاستثمار، وما إذا كنت ترغب في الحصول على عائد كبير أم صغير، وهل لديك القدرة على تحمل المخاطرة المرتفعة أم لا.

هل يفضل الاستثمار في مزيج من الأسهم والسندات على نفس المحفظة ؟

يعد الاستثمار في مصادر متنوعة أكثر أمانا بالنسبة لك، وذلك لتجنب حدوث أي تقلبات مفاجأة في مكان واحد وتتعرض للخسائر، فتنويع محفظتك الاستثمارية يعد أمرا جيدا ومتوازنا، وسيحقق لك عائدا جيدا، وستتجنب المخاطرة المرتفعة، خاصة وأن مخاطر الأسهم لا ترتبط بالمخاطر التي تؤثر على السندات كما أشرنا مسبقا.

هل بالإمكان تداول الأسهم والسندات بشكل آمن ؟

بعد التعرف على الفرق بين الأسهم والسندات وأذونات الخزانة، يمكننا إخبارك الآن بأن عمليات بيع وشراء الأسهم والسندات أصبحت أكثر أمانا مع ظهور العديد من شركات التداول المرخصة لها بهذا العمل، لذلك لا بد من أن اختيار شركة الوساطة بعناية، حتى لا تتعرض للنصب وسرقة أموالك.

في الختام نكون قد عرضنا لك الفرق بين الأسهم والسندات وأذون الخزانة، وكيف تختار الورقة الاستثمارية المناسبة لك، والتي تساعدك في تحقيق الأرباح المتوقعة حسب درجة المخاطرة.

تواصل معنا

ما الفرق بين الأسهم والسندات في عائد الربح ؟

تعتمد أرباح الأسهم على تحركات سعره داخل السوق، أو التوزيعات النقدية التي تقوم بها الشركات، أم عائد السندات يكون عبارة عن فائدة محددة تحصل عليها بشكل منتظم.

ما هي أهم خصائص السندات ؟

من أبرز خصائص السندات أنها تتيح لحاملها الحق في فائدة ربحية محددة لا ترتبط بتحقيق الشركة للربح من عدمه، ويكون له الأولوية في الحصول على أمواله في حال تعرض الشركة للإفلاس أو التصفية.

سجل بياناتك مع فوركس صح الان، واحصل على استشارات اقتصادية وابدأ في جني الثمار

لدينا تاريخ طويل في إدارة الشركات والمؤسسات فيما يخص المخاطر المالية، ونعمل على تقييم أداء المحافظ المالية وزيادة الاستثمارات، أحلامك الاستثمارية معنا تصبح حقيقة .

السابق
بالخطوات كيفية شراء أسهم نيفيديا 2023 ؟
التالي
أفضل محامي فوركس 2023 لقضايا الاحتيال المالي واسترجاع الأموال

اترك تعليقاً