ما هو الانزلاق السعري ؟ كيف يحدث ؟ وكيفية تجنبه ؟

الانزلاق السعري

يعد الانزلاق السعري للأصول المتداولة أثناء القيام بصفقات البيع أو الشراء من الأمور الحتمية، التي تحدث نتيجة وجود فرق في سعر الصفقة، وعملية تنفيذها .

ويمكن أن يكون الانزلاق إيجابيا أو سلبيا، فإذا كنت من المهتمين بمجال التداول ستلاحظ تردد هذا المصطلح بكثرة، لذلك سنعرض لك في السطور القادمة لماذا يحدث انزلاق سعري، وأمثلة أكثر وضوحا له، وكيف تتجنب آثاره السلبية.

ما هو الانزلاق السعري وكيف يحدث ؟

يعد من أبرز المصطلحات الخاصة بعمليات التداول عبر الإنترنت، ويشير إلى الفرق بين سعر البيع أو الشراء المتوقع، وبين السعر الذي تم تنفيذ الصفقة من خلاله، لا يقتصر حدوثه في حالة تداول الأسهم فقط، بل يحدث أيضا عند متداولي الفوركس عبر الإنترنت.

يحدث انزلاق في أسعار تداول الفوركس أثناء تنفيذ أوامر البيع أو الشراء غير المطابقة للأوامر الأصلية، أو وضع أمر بيع بسعر منخفض لوقف الخسائر ويكون أقل من الأمر الأصلي .

أما في حالة تداول الأسهم فهو يحدث نتيجة وضع أوامر البيع والشراء لتنفيذها بسعر السوق، خاصة في أوقات التقلبات الشديدة سواء بالارتفاع، أو بالانخفاض.

تواصل معنا

ما هي أسباب حدوث الانزلاق السعري ؟

يمكن إرجاع حدوث انزلاق سعري عند تداول الأسهم عبر الإنترنت أو لدى متداولي الفوركس، إلى مجموعة من العوامل:

  • السيولة المنخفضة، وذلك بسبب الوقت الطويل اللازم في لتنفيذ صفقة البيع أو الشراء، ففي حالة عدم وجود مشتري في سهم ما لضعف السيولة به، تضطر إلى خفض سعر العرض عن السعر الأصلي فيحدث الانزلاق، والعكس صحيح.
  • التقلبات السريعة لأسواق المال، والتي تحدث بسبب الأخبار الاقتصادية المفاجئة، أو غيرها من العوامل الأخرى، التي تؤدي إلى عدم تنفيذ الأوامر المحددة، بسبب كثرة أوامر البيع والشراء بأسعار السوق كأفضل سعر متاح.
  • يمكن حدوث الانزلاق أيضا في حالات التقلبات الشديدة الناتجة عن إعلان الشركات لقوائمها المالية، أو توزيع الأرباح، أو ظهور صفقات الاستحواذ، وغيرها من إعلانات السوق.
  • صعوبة تنفيذ صفقات البيع والشراء ذات الكميات الكبيرة، فيتم تقسيمها إلى مجموعات يتم تحديد سعر تنفيذها في نقاط محددة ومتعددة.
  • الاضطرار إلى تسوية المركز الخاص بك في سهم ما، فيتم وضع أوامر التنفيذ بأسعار السوق.

أبرز الأمثلة على الانزلاق السعري في التداول :

يمكن تقسيم الانزلاقات السعرية التي تحدث عند تداول الأسهم أو الفوركس، إلى انزلاق سعري إيجابي، أو سلبي، وفيما يلي سنوضح أمثلة خاصة بكل نوع:

إذا كنت ترغب في شراء أسهم آبل Apple على سبيل المثال، وكان سعر الطلب 130.5 دولار، وسعر العرض 140 دولار، وقمت بوضع سعر شراء عدد 100 سهم بسعر السوق على أن تنفذ بسعر 140 دولار.

وبسبب سرعة التقلبات في الأسعار، سيتغير سعر العرض أثناء معالجة طلبك إلى 140.50 دولار، ويتم تنفيذ الصفقة بهذا السعر، فيعرف هذا بالانزلاق السلبي بمقدار 50 دولار زيادة لمجموع 100 سهم عن القيمة المتوقعة.

في حالة انخفاض سعر الطلب إلى 130.80 دولار على سبيل المثال، وتم تنفيذ الصفقة بهذا السعر، يعرف هذا بالانزلاق الإيجابي بمقدار 20 دولار لعدد 100 سهم المطلوبة.

كيفية تجنب الانزلاق السعري 2023 ؟

لا بد من أن تكون على علم بأن تجنب الوقوع في الانزلاق السعري يعد من الأمور المستحيلة، وذلك بسبب التقلبات السريعة، والأخبار المتلاحقة المرتبطة بأسواق المال، ولكن يمكن تقليل فرق السعر بين أوامر البيع والشراء، والحد من الآثار السلبية الناتجة عن الانزلاقات السعرية من خلال الالتزام بأمرين:

تحديد أوامر التداول المسبق:

من أبرز الأسباب التي تؤدي لحدوث انزلاق سعري أثناء عملية التداول، هو الاعتماد على وضع أوامر البيع والشراء بسعر السوق، لذلك يمكن الحد من هذا باستخدام أبرز أساليب التحوط من مخاطر التداول التي تتمثل في وضع أوامر محددة للبيع والحصول على ربح معين عند الوصول إليه، أو وضع أمر بيع محدد في نقطة معينة لوقف الخسائر.

تجنب التداول في الوقت الخاطئ:

تعد التقلبات السريعة والحادة الناتجة عن الأحداث الاقتصادية، من أبرز العوامل المؤثرة على سعر الأسهم بالإضافة إلى إعلانات الشركات الخاصة بعرض القوائم المالية، أو توزيعات الأرباح، أو غيرها من العوامل الأخرى التي تؤدي لحدوث الانزلاقات السعرية، لذلك لا بد من أن تتجنب فتح صفقات الشراء والبيع في هذه الفترة، ولكن تتمكن من الدخول في الأوقات المناسبة والجيدة عليك القيام بعدة أشياء من أهمها:

  • متابعة التقويم الخاص بعرض الشركات لأوضاعها المالية في كل ربع من العام.
  • التعرف على الأحداث الاقتصادية العالمية والمحلية أول بأول، بالإضافة إلى الأحداث الأخرى التي تؤثر في حركة بعض الأسهم في قطاعات معينة، كقطاعات البترول وغيرها.
  • التركيز على أدوات التحليل الفني، و قراءتها بشكل صحيح للتعرف على الاتجاه المتوقع للسهم.

أفضل شركات التداول لتجنب الانزلاق السعري ؟

عند البحث عن أفضل شركة تداول تتمكن عن طريقها الحد من الآثار السلبية للانزلاقات السعرية أثناء عملية التداول، يعد هذا بمثابة البحث عن الشركات المرخصة من هيئة سوق المال، توفر لك كافة العوامل التي تساهم في تجنب حدوث الانزلاق، والتي أشرنا إليها مسبقا، بالإضافة إلى توفير أدوات التحليل الفني والمالي للأصول المالية التي تقوم بالتداول عليها، ومن أبرز الشركات:

  1. تقييم شركة Evest .
  2. تقييم شركة Exness .
  3. تقييم شركة XTB .
  4. تقييم شركة AvaTrade .
  5. تقييم شركة etoro .

هل يمكن أن يكون الانزلاق السعري إيجابي ؟

يمكن أن تجعل الانزلاقات السعرية التي تحدث أكثر إيجابية بالنسبة لك، وذلك في حالة الالتزام بوضع أوامر محددة لصفقات البيع والشراء، وتجنب تنفيذ الصفقات بأسعار السوق .

ويحدث هذا عندما تضع أوامر بيع محددة بسعر أكبر من السعر الأصلي فتحصل على أرباح زائدة عند حدوث انزلاق لأعلى، أو وضع أوامر شراء أقل من سعر المعروض فتنفذ الصفقة بسعر أقل وتستفيد من الفرق.

وفي جميع الأحوال فإن الانزلاق السعري يكون مزدوج التأثير، ويمكن توضيح ذلك من خلال المثال التالي:

  • عندما يضع أحد المتداولين أمر بيع بسعر السوق لعدد من الأسهم بقيمة 150 دولار، وبسبب حدوث انزلاق سعري لأعلى، تم تنفيذ الطلب بسعر 152 دولار، فهذا الانزلاق كان إيجابيا بالنسبة له، بزيادة مقدارها 0.2 دولار ربح لكل سهم.
  • على الجانب الآخر المتداول الذي قام بصفقة الشراء لهذه الأسهم، أصبح الانزلاق سلبي بالنسبة له، لتنفيذ صفقة الشراء بسعر أعلى من المتوقع.

كيفية تأثير الانزلاق السعري على عمليات التداول ؟

يظهر تأثير حدوث الانزلاقات السعرية عند القيام ببيع وشراء أي من الأصول المالية، حسب نوع الانزلاق، فإذا كان إيجابيا فيظهر ذلك في الحصول على كمية الطلب الذي ترغب في شرائه بسعر أقل من المحدد .

وبالتالي ستستفيد من فارق السعر، أما في حالة الانزلاق السلبي، وهبوط السعر بشكل مفاجئ، سيؤدي ذلك إلى تفاقم الخسائر بشكل كبير في حالة عدم تفعيل وضع إيقاف الخسائر.

ما هي أسباب حدوث الانزلاقات السعرية ؟

من الأسباب التي تؤدي لحدوث انزلاق في سعر الأصول المتداولة :

  • التقلبات الحادة والمتسارعة في الأحداث، والأخبار الاقتصادية.
  • السيولة المنخفضة.
  • الاضطرار إلى تسوية المركز من خلال بيع الأسهم التي تمتلكها بالسعر المتاح.
  • أخبار توزيعات الأرباح، أو صفقات الاستحواذ.

كيف تتجنب آثار الانزلاقات السعرية ؟

يمكنك تجنب الآثار السلبية الناتجة عن حدوث انزلاق سعري من خلال:

  • الاعتماد على وضع أوامر محددة لتنفيذ صفقات البيع أو الشراء، وتجنب تنفيذها بأسعار السوق.
  • التوقف عن التداول في أوقات التقلبات الحادة.

الانزلاق السعري من أهم المصطلحات التي لا بد من أن تكون على علم بها إذا كنت من المتداولين عبر الإنترنت، فهو من أبرز العقبات التي ستواجهك في عمليات التداول، إذا لم تكن تعلم بأسبابه، لذلك نأمل أن تكون قد تعرفت من العرض السابق عن كيفية حدوثه، والأسباب وراء ذلك، والأساليب المتبعة للحد من آثاره السلبية.

تواصل معنا

كيف يساهم الانزلاق السعري في حدوث خسائر كبير ؟

إذا حدث انزلاق في الأسعار نتيجة أحداث سلبية مفاجئة، سيؤدي ذلك إلى مزيد من تدني سعر الأصل المالي عن سعر الشراء الذي قمت بتنفيذه، فإذا لم تقم بتفعيل أمر محدد بالبيع في نقطة معينة لوقف الخسائر، ستتعرض بالطبع لخسائر كبيرة.

هل حدوث الانزلاق السعري أمر حتمي ؟

يعد الانزلاق في سعر الأصول المالية المتداولة أمر حتمي لا بد من أن يحد في جميع عمليات التداول، وذلك لأن حدوثه يرتبط بشكل كبير بالأحداث الاقتصادية، وهي متغيرة ومتقلبة، ولا يمكن توقعها، لذلك فهو سيظل يحدث بشكل دائم، ولكي تتمكن من الحد من آثاره السلبية، وتجنب الخسائر، أو تعظيم أرباحك، لا بد من اتباع أساليب التحوط ضد المخاطر، التي يعد من أبرزها وضع أوامر محددة لتنفيذ الصفقات، أو وقف الخسائر.

سجل بياناتك مع فوركس صح الان، واحصل على استشارات اقتصادية وابدأ في جني الثمار

لدينا تاريخ طويل في إدارة الشركات والمؤسسات فيما يخص المخاطر المالية، ونعمل على تقييم أداء المحافظ المالية وزيادة الاستثمارات، أحلامك الاستثمارية معنا تصبح حقيقة .

السابق
ما هي افضل منصات التداول بدون رافعة مالية 2023 ؟
التالي
أفضل استثمار للأموال في الكويت 2023

اترك تعليقاً